الانميات المتجددة


search section

A B C D E F G H I J K L M N O P Q R S T U V W X Y Z #

7.76
-
فيلم
2017

هذا الفيلم عبارة عن تلخيص ثان لانمي Overlord . تابعو الفيلم واستمتعو


الاستوديو : Madhouse
7.69
-
فيلم
2017

هذا الفيلم عبارة عن تلخيص اول لانمي Overlord . تابعو الفيلم واستمتعو


الاستوديو : Madhouse
7.1
+13
52
2018

القصة تدور عن طالب خجول في الصف الثالث المتوسط يدعى سيندو أيشي، كان يعيش حياته منعزلا عن من حوله الشيء الوحيد الذي كان معه ويدعمه للتقدم هو Blaster Blade، بطاقة من بطاقات لعبة الفانغارد التي حصل عليها عندما كان صغيرا فكانت السبب في لعبه هذه اللعبة والتي غيرت حياته كليا. وهذه اللعبة تقام في كوكب يدعى Klay وهو نظام متطور, فاصبحت هذه اللعبة شائعة حول العالم وأثناء لعب أيشي هذه اللعبة يقابل أصدقاء له مثل توكورا ميساكي وكاتسوراجي كاموي، وبفضل المنافسة التي بينهم ايشي الان يعيش حياة ممتعة وخرج من هذه العزلة الذي كان فيها، وكانت بطاقة بلاستر بليد سبب ايضا في لقاء ايشي بمبارز ماهر ذو اساليب رائعة في الفاتغارد يدعى كاي وخاض معه بعضا من المبارزات


الاستوديو : OLM
8.6
+13
فيلم
2017

In ancient Disboard, Riku is an angry, young warrior intent on saving humanity from the warring Exceed, the sixteen sentient species, fighting to establish the "One True God" amongst the Old Deus. In a lawless land, humanity's lack of magic and weak bodies have made them easy targets for the other Exceed, leaving the humans on the brink of extinction. One day, however, hope returns to humanity when Riku finds a powerful female Ex-machina, whom he names Schwi, in an abandoned elf city. Exiled from her Cluster because of her research into human emotions, Schwi is convinced that humanity has only survived due to the power of these feelings and is determined to understand the human heart. Forming an unlikely partnership in the midst of the overwhelming chaos, Riku and Schwi must now find the answers to their individual shortcomings in each other, and discover for themselves what it truly means to be human as they fight for their lives together against all odds. Each with a powerful new all... المزيد>>


الاستوديو : Madhouse
6.66
+13
فيلم
2004

تدور قصة الفيلم حول أنوبيس ، وهو شرير مصري قديم هزمه يوجي منذ قرون يعود للانتقام مستخدما قوة العنصر الألفي الثامن فأنوبيس مصمم على تدمير يوجي والسيطرة على العالم.


الاستوديو : Studio Gallop
7.23
+13
فيلم
2008

حسنا كتابة قصة الفيلم صعبة نوعا ما لان الفيلم تابع لانمى و اوفا وأى كتابة ستعتبر حرق لكن بأختصار شديد بعد احداث الموسم الاول بعد أن علم Haseo بأن Shino ذاهبة للكتدرائية وأن هذا المكان ليس امنا ذهب مسرعا لينقذها لكن براثن "Tri-Edge" كانت سباقة ولم يستطع انقاذها وبدأت رحلته للأنتقام والبحث عن تراي ايدج بغضب و حقد عارم بعد مرور ستة أشهر وفشله فى ايجاد "Tri-Edge" عاد الى مدينة "Mac Anu " وفج|أة تصله أخبار من صديقة أن "Tri-Edge" عائد لمكان مقتل صديقته بعد أن غاب صديقة خرشى ل 6 أشهر فما الذي سيحدث و كيف سينتقم Haseo ومن هى هذه الفتاة التى تشبه صديقته Shino أترككم لتستمتعوا بمشاهدة هذا الفيلم الرائع .....


الاستوديو : add some
7.77
+13
24
2018

يستيقظ كيريتو في غابة خيالية واسعة مليئة بالأشجار الشاهقة. وفي بحثه عن أدلة على حقيقة محيطه، يصادف صبيًا صغيرًا يبدو أنه يعرفه. وأثناء بحثهم عن والدي الطفل، يجد كيريتو ذكريات غريبة تعود إليه. ذكرى من طفولته، ومن هذا الولد، وفتاة أيضاً بشعر ذهبي، واسم كان يجب ألا ينساه أبداً – أليس.


الاستوديو : A-1 Pictures
7.51
-13
فيلم
2016

بعد ستة أشهر يبدأ يوجي موتو وأصدقاؤه في سنتهم الأخيرة من المدرسة الثانوية ويتحدثون عما سيفعلونه في المستقبل. في هذه الأثناء ، كلف سيتو كايبا باستعادة لغز الألفية المفكك من أنقاض "ضريح العالم السفلي". كانت هذه الألغاز قد احتوت في السابق على روح المنافسه ، والذي يأمل كايبا في إحياءه . تمت مقاطعة الحفريات من قبل رجل غامض ،والذى يواجه كايبا في لعبة ويسرق قطعتين من الألغاز المستعادة. ما هو الدافع الخفي له؟


الاستوديو : Studio Gallop
5.8
-
-
2018

The heroine is a normal girl, until one day she is invited to another world and becomes the princess of the dream world, where people use dreams as the energy to live. One day, the dream world is being attacked by something called "yumekui" ("dream eater"), and many princes are being attacked by it. The heroine must wake them up to save the dream world, as the princes are unable to wake up due to having their dreams stolen.


الاستوديو : add some